فيديو فاضح للشاب عبده يثير غضب الجزائريين



تسبب انتشار فيديو لمطرب الراي الجزائري الشاب عبده، يظهر فيه مرتديًا قرطًا وحليًا ويرقص بأنوثة، بإثارة غضبًا في "الفيس بوك" و"يوتيوب"؛ إذ دعا ناشطون جزائريون إلى مقاطعة أغانيه وأشرطته.

فيديو الشاب عبدو مسرب من حفل خاص أقيم بمدينة وهران بالغرب الجزائري منذ شهور. ويظهر الشاب عبدو المعروف بتصرفاته الأنثوية، وهو يرقص وسط الحضور، بينما يتم منحه أوراقًا نقدية تشجيعًا له للاستمرار في الرقص، ويرتدي مجوهرات في يديه ورقبته، كما يرتدي لباسًا أسود مزركشًا أشبه بزي النساء.

ووضع الشباب الفيديو على موقع "اليوتيوب"، وتساءلوا: هل هذا رجل أم امرأة ولماذا نسكت عن مثل هذه التصرفات؟، فيما قال أمين في صفحة مقاطعي الشاب عبدو: "يجب أن يقاطع هذا الشخص ولا يجب أن نحضر حفلاته ولا نقتني أشرطة أغانيه".

وسبق للشاب عبدو أن تحدى رافضي اعتلائه المسارح والغناء بدعوى أنه يقدم رقصات أنثوية تسيء للرجولة؛ فأدى أغاني ورقصات وصفت بـ"الاستفزازية" على مسرح الهواء الطلق بالكازيف، في شهر يوليو الماضي، في إطار ليالي الكازيف التي ينظمها ديوان الثقافة والإعلام.

وكان المطرب الجزائري قد صرح بأن "حملة المقاطعة على صفحات "الفيس بوك" لن تؤثر في؛ فأنا أواجه خصومي منذ بداية مشواري؛ فأنا أغني وأرقص ولا دخل لأحد".